مشاركة

تعادل الرمثا وضيفه شباب الاردن 2-2 وبحث الفريقان سريعاً عن هدف السبق املا بتعزيز فرصة خطف النقاط الثلاث .ولم يتأخر الرمثا في خطف هدف السبق من ضربة ركنية وجدت السوري شادي الحموي يترجمها في شباك رشيد رفيد بالدقيقة «8».
واستفز الهدف لاعبي شباب الاردن الذين كثفوا طلعاتهم الهجومية بحثا عن التعديل حيث برزت تحركات لؤي عمران وشوكت والنبر في منطقة خط الوسط وعملوا على تمويل ابو عابد وكبالنجو.
وفوت كبالنجو كما يقول تقرير الدستور على نفسه فرصة التعديل عندما استثمر كرة داخل منطقة الجزاء كان شلبية لها بالمرصاد فيما كانت العارضة ترد تسديدة لؤي عمران.
ولم يكن الرمثا صيدا سهلا حيث حاول البحث عن هدف التعزيز وشكل خطورة كبيرة على مرمى رشيد رفيد بفضل التحركات المستمرة لمهاجمه الحموي.
وكاد الحموي أن يحرز هدف فريقه الثاني من ركلة ركنية لكن مدافع شباب الاردن احمد الصغير تدخل بالوقت المناسب.
وفي الشوط الثاني، اندفع شباب الاردن بكثافة بعدما بدأ يشعر بخطورة موقفه، ليتمكن بالدقيقة 60 من تسجيل هدف التعادل حمل امضاء كبالنجو.
وسرعان ما نجح شباب الاردن في تسجيل هدف التقدم بعد تسديدة متقنة من يوسف النبر استقرت على يسار مالك شلبية بالدقيقة 62.
ولم يتأخر الرمثا بتعديل النتيجة عن طريق نجمه محمد ابوزريق الذي تسلم كرة على مشارف منطقة الجزاء وسدد بقوة داخل الشباك بالدقيقة 64.